من هو هنري فوسيلي .. الكاهن الذي ترك بصمة في الفن

من هو هنري فوسيلي Henry Fuseli ؟ هو رسام بريطاني من أصل ألماني سويسري، ويعرف بالألمانية باسم يوهان…
مُفَكِّرْ شخصيات 26

من هو هنري فوسيلي Henry Fuseli ؟ هو رسام بريطاني من أصل ألماني سويسري، ويعرف بالألمانية باسم يوهان هنريش فوسيلي. ولد في سويسرا في السابع من فبراير/شباط 1741 ضمن عائلة مكونة من 18 طفلا، وكان والده يرسم البورتريهات والمناظر الطبيعية، على الرغم من دخوله عالم الفن في سن متأخرة نسبيا؛ استطاع الرسام البريطاني هنري فوسيلي ترك بصمته الخاصة التي لا يزال وهجها ممتدا إلى يومنا هذا.

Henry Fuseli من هو هنري فوسيلي أعمال فوسيلي Lady Macbeth Seizing the Daggers

اقرأ أيضاً : ليدي جين غراي .. حكمت انجلترا 9 أيام قبل أن يقطع الانكليز رأسها

من هو هنري فوسيلي Henry Fuseli ؟

من اللاهوت إلى الفن

درس فوسيلي بداية اللاهوت في الكنيسة كي يصبح كاهنا، ثم تعلم الفن التقليدي الكلاسيكي بكلية كارولين في زيورخ، في عام 1761 ساعد فوسيلي صديقه المقرب يوهان لافاتير في فضح أحد القضاة الفاسدين، لتقوم عائلة الأخير بالسعي من أجل الثأر منه، وهو ما اضطره لمغادرة البلاد.

جاب فوسيلي الهارب أنحاء ألمانيا، وبعد 4 سنوات زار إنجلترا، وتعرف فيها إلى جوشوا رينولدز أحد أبرز رسامي القرن الـ18، فأخذ بنصائحه وكرس نفسه للرسم. وتحت تأثير أسلوب ورسومات رولاندسون، أنجز بعض الأعمال الكاريكاتيرية السياسية الساخرة والتي كانت في كثير من الأحيان حسية أكثر من كونها رسومات بذيئة.

وفي عام 1770 سافر فوسيلي إلى إيطاليا لمتابعة دراسته للفن، وبعد عدة سنوات غيّر اسمه من “فاسلي” (Füssli) إلى “فوسيلي” (Fuseli) لأن اللفظة الأخيرة كانت أكثر إيطالية، وبعد 9 سنوات عاد لإنجلترا ونشر طبعة باللغة الإنجليزية لعمل لافاتير في علم الفراسة.

كان فوسيلي منجذبًا إلى الموضوعات الأدبية والمسرحية؛ فأبدع في رسم عدد من اللوحات الشهيرة بمعرض ويليم شكسبير لجون بويدل (1786–1789)، وكان له تأثير ملحوظ على أسلوب معاصره الأصغر ويليام بليك.

تزوج فوسيلي صوفيا روللينو إحدى النساء اللواتي رسمهن، ليلتحق فيما بعد بالمعهد الملكي ويتلقى تعليما أكاديميا.

وفي عام 1788، تم انتخاب فوسيلي زميلا في الأكاديمية الملكية، وأصبح أكاديميا كاملا بعد ذلك بعامين، وقضى عددا من السنوات أستاذا للرسم فيها.

Henry Fuseli من هو هنري فوسيلي أعمال فوسيلي Lady Macbeth Seizing the Daggers
Lady Macbeth Seizing the Daggers 1812

الرومانسية في أعمال فوسيلي

سادت الرومانسية -بمصطلحها الفضفاض- بين عامي 1760 و1870، وشملت التغييرات التي جاءت كردة فعل على الكلاسيكية الجديدة، لتعبر عن الانفعالات الذاتية الخاصة، حيث جاءت تأكيدا على الشخصية والذاتية واللاعقلانية والخيالية والعفوية وحتى العاطفية، لتنقض المثل الكلاسيكي المشهور بأن الكمال يجب أن يتحقق في الفن، وتطالب بطرح مفاده أن العاطفة هي مصدر الإبداع ومنبع الفن.

وفي أواخر الستينيات والسبعينيات بدأ عدد من الرسامين البريطانيين في روما بالخروج عن حدود التعاليم الأكاديمية، وقاموا بتأثير متبادل وانتقائي للغاية، وكان على رأسهم فوسيلي، الذي اهتم بالموضوعات الأدبية والتاريخية والخيالية، واستطاع عبر رسوماته نقل التوترات الخطية للأسلوب الإيطالي مع تباينات جريئة للضوء والظل على الرغم من عدم وجوده في روما.

اشتهر فوسيلي بلوحاته ورسوماته للشخصيات التي يسود عليها التوتر والعاطفة الشديدة. وكان لديه أيضا ميل لاختراع التخيلات المروعة، مثل تلك الموجودة في أحد أهم أعماله؛ الكابوس (1781)، حيث أصدر من هذا العمل 3 نسخ أخرى بعد أن لاقى إعجابا وحفاوة شديدة في المعرض السنوي للأكاديمية الملكية للفنون.

إن ارتباطات فوسيلي مع الكتاب الرومانسيين الألمان هيأته ليميل باتجاه القصص البطولية “البدائية ” لهوميروس ودانتي ويقدم مساعدة قيمة لويليام كوبر في إعداد ترجمة لهوميروس، كما اتضح رفضه لمنظور عصر النهضة من خلال أسلوبه الخطي الثنائي الأبعاد.

 Henry Fuseli من هو هنري فوسيلي أعمال فوسيلي Lady Macbeth Seizing the Daggers The Nightmare
The Nightmare

وقد عُرف فوسيلي بسيد الظلال والضوء؛ ويعود ذلك لندرة لوحاته الملونة وجرأته في استخدام تقنيات اللون والتصاوير الناتجة عن فعل المصادفة.

ولم يركز فوسيلي على رسم الشخصيات الواقعية؛ بل ارتكزت أعماله على دراسة الآثار وأسلوب مايكل أنجلو، كذلك لم ينجز سوى لوحتين للمشاهد الطبيعية، إذ كان صاحب مقولة “لطالما أقصتني الطبيعة الملعونة”.

اقرأ أيضاً : تعرف على اسرار حياة إيڤان إيليتش الفيلسوف الكرواتي

رسم فوسيلي أكثر من 200 لوحة، لكنه لم يعرض سوى عدد قليل منها، في حين فاقت تصاويره وتصاميمه الـ800، إلا أنّ العامل المشترك بينها كان المبالغة في رسم أجزاء الجسم البشري.

Blind Milton  Henry Fuseli من هو هنري فوسيلي أعمال فوسيلي Lady Macbeth Seizing the Daggers The Nightmare
Blind Milton

التحول إلى الكتابة والوفاة

في عام 1788 شرع فوسيلي بكتابة المقالات والمراجعات الفنية والأدبية والسياسية، مستفيدا من إتقانه 4 لغات، الفرنسية والإيطالية والإنجليزية والألمانية، واستطاع الكتابة بهذه اللغات جميعها بسلاسة وحيوية.

ومن أبرز طلابه جون كونستابل، بينيامين هايدون، ويليام إتي، إيدوين لاندسير، ويليام بلايك، كما تأثر عدد من من الفنانين الإنجليز بطريقته، توفي فوسيلي عام 1825 بمنزل الكونتيسة غيلدفورد في بونتي هيل، ودفن بسرداب كاتدرائية القديس بول.

التدوينة السابقة

التدوينة التالية

احدث المقالات المنشورة

نصائح ل تنظيم المنزل و التخلص من الفوضى المحيطة بك

نصائح ل تنظيم المنزل و التخلص من الفوضى المحيطة بك، إن ترتيب المنزل بالكامل يعد مهمة…

جوجل تريند Google Trends … كيف تحقق الاستخدام الأمثل ل تريندات جوجل

جوجل تريند أداة تريندات جوجل Google Trends المقدمة من جوجل أداة هامة جداً قم بالتعرف على…

مُفَكِّرْ تقانات 7

شرح موقع يوجوف yougov ل الربح من الاستطلاعات

شرح موقع يوجوف ( yougov ) ل الربح من الاستطلاعات اذا بحثت عن هذا الموقع في…

مُفَكِّرْ تقانات 14

شرح موقع My points و كيفية الحصول على بطاقات و هدايا مجانية

هل تبحث عن طريقة للربح من الانترنت و الحصول على بطاقات و هدايا مجانية عن طريق…

مُفَكِّرْ تقانات 13

تعرف أكثر على جامعة ميونيخ التقنية

تأسست جامعة ميونيخ التقنية سنة 1868، وكان اسمها في ذلك الوقت Royal Bavarian Polytechnic of Munich.…

الحريري التعليم 16

اشترك مجاناً لتبقى على صلة معنا