ما هو اختبار GMAT ؟ و مما يتكون و كيف يمكنك الاستفادة منه ؟ هو اختصار (The Graduate Management Admissions Test) ويعني اختبار القبول للدراسات العليا في مجال الإدارة (إدارة الأعمال، ماجستير المحاسبة، ماجستير البرامج المالية) وهو مؤشر يحدد قدرتك على النجاح في البرنامج الذي اخترته لتواصل دراستك العليا فيه.

اقرأ أيضاً : ماهو اختبار دوولينجو Duolingo ؟ و ماهي مميزاته و ماهي المستندات المطلوبة لامتحان دولينجو ؟

ما هو اختبار GMAT؟

ما هو اختبار GMAT ؟
ما هو اختبار GMAT ؟

ما هو اختبار GMAT ؟ يعد اختبار ال gmat  الأختبار الأشهر والأكثر طلبًا على مستوى 1800 جامعة على مستوى العالم الذي تفرض على الطلاب الراغبين في الالتحاق بأقسام إدارة الأعمال بها، حيث يبين مدى قدرة الطالب على التحصيل العلمي في جميع التخصصات والذي يعطي نسبة احتمالية لما سيكون عليه درجاته في خلال العام الأول من الدراسة في برامج إدارة الأعمال التي تقدمها الجامعة للطلاب، خاصة طلاب المنح العلمية والطلاب الوافدين من دول أجنبية، حيث يتيح الجيمات معرفة قدرة الطالب على دراسة الرياضيات بفروعها واللغة الإنجليزية بطلاقة.

اقرأ أيضاً : ما هو اختبار التوفل TOEFL ؟

من يجب عليه التقدم لاختبار GMAT؟

الاختبار مخصص للراغبين بمواصلة تعليمهم العالي في مجال الإدارة.

أهمية اجتياز اختبار gmat

يستغرق اختبار الـ جيمات حوالي ثلاث ساعات وخمسة وأربعين دقيقة حيث يتيح فرصة للحصول على طريقة تقييمية لتحليل الطالب المنطقي  لعدد من المواضيع النقاشية، مع قدرته على وضع طرق وأساليب مختلفة لحل المشكلة المثارة داخل الاختبار، هذا ويقدم الاختبار مجموعة من المسائل الرياضية في الجبر والهندسة الفراغية، ويستطيع الطالب أن يختار القسم الذي يبدأ به الأختبار مع إمكانية الراحة بين الاختبارات لمدة لا تزيد عن 8 دقائق.

من ما يتكون اختبار GMAT؟

يقسم اختبار الـ جيمات إلى قسمين كلاهما منقسمين إلى قسمين آخرين، القسم الأول هو سؤال الاختيار من متعدد والآخر يتم تقييمه بشكل مختلف، يجب أن يتعامل الطالب مع الاختبار بشكل احترافي والمحاولة بالإجابة على كافة الأسئلة حيث يوجد سؤال تحليلي عن محادثة قائمة ويتم في 30 دقيقة، 12 سؤال عن الاستدلال والمناقشة ويتم في 30 دقيقة، 37 سؤال من الاختيار من متعدد ويتم في 75 دقيقة، الاستدلال اللفظي وهو يدخل ضمن أسئلة الاختيار من متعدد ويتم في 75 دقيقة.

ما هو اختبار GMAT ؟
ما هو اختبار GMAT ؟

يتكون اختبار GMAT من أربعة أقسام:

القسم الأول: تقييم الكتابة التحليلية(AWA)

يقيس القسم قدرة الطالب على التفكير النقدي وتوصيل أفكاره
في هذا القسم يتم إعطاء نص والمطلوب هو نقد حجة الكاتب والأفكار التي طرحها في النص, وتحليل سلامة منطق الكاتب واستنتاجاته.

القسم الثاني: الاستدلال المتكامل

يقيس القسم قدرة الطالب على تحليل البيانات وتقييم المعلومات المقدمة باشكال مختلفة ومن مصادر متعددة،
يضم هذا القسم 4 أنواع من الأسئلة ( تحليلات الجدول، تفسير الرسومات البيانية، الاستدلال متعدد المصادر، التحليلات المكونة من جزأين).

القسم الثالث: الاستدلال الكمي

يتطلب هذا القسم معرفة بالمفاهيم الأساسية للرياضيات، بما في ذلك خصائص الحساب والأرقام والجبر والهندسة. يتكون القسم من نوعين من الأسئلة :
• حل المشكلات: تقيس هذه الأسئلة قدرة الطالب على التفكير النقدي ومهاراته في حل المشكلات الكمية.
• الاكتفاء البياني: يتضمن هذا النوع من الأسئلة مجموعة من البيانات اضافة الى سؤال مرفق بها، ويجب على الطالب تحديد اذا ما كانت البيانات المقدمة مرتبطة بحل السؤال المطروح.

القسم الرابع: قسم الاستدلال اللفظي

يهدف هذا القسم لقياس قدرة الطالب على قراءة وفهم وإدراك وتقييم الحجج و تصحيح المواد المكتوبة باللغة الانجليزية، بما يعني أن هذا القسم يحتاج لمهارات عالية في اللغة الانجليزية، الأسئلة في هذا القسم تتعلق باستيعاب المادة المقروءة، والتفكير النقدي، وتصحيح الجمل.

فترة صلاحية الاختبار

5 سنوات هي مدة صلاحية نتيجة الاختبار.

لغة الاختبار

اللغة المعتمدة في الاختبار هي اللغة الانجليزية.

أفضل عشر نصائح للاستعداد لاختبار GMAT

ما هو اختبار GMAT ؟

1) التخطيط للمستقبل. تحتوي تطبيقات كلية إدارة الأعمال على العديد من العناصر، وكل ما تريده هو التوفيق بين جميع تلك العناصر أثناء الاستعداد لاختبار GMAT على جدول زمني مكثف. لتجنب هذا الموقف، امنح نفسك ما لا يقل عن ستة أشهر إلى سنة لتبدأ التحضير للاختبار . حافظ على الانضباط وقسم الوقت بحكمة. عند وضع خطة دراسية، ضع في اعتبارك نوع البرنامج الذي تتقدم إليه وقم بتركيز طاقتك وفقًا لذلك. على سبيل المثال، إذا كنت تدرس للحصول على درجة الماجستير في علوم البيانات، فخصص وقتًا إضافيًا لتحسين درجاتك الكمية حيث من المرجح أن يركز الاختبار عن كثب على هذا القسم أكثر من غيرها.

2) اعرف ما يمكن توقعه. قبل صياغة خطة الدراسة، تأكد من أنك تعرف مكونات اختبار GMAT. تعرف على المفاهيم الأكثر اختبارًا في كل قسم من هذه الأقسام وتمرن عليها حتى يكون لديك فهم قوي لها. يمكنك معرفة المزيد حول ما يمكن توقعه بالضبط من كل قسم من خلال زيارة الصفحات على موقع mba.com المخصص لتقييم الكتابة التحليلية والتفكير المتكامل والتفكير الكمي والتفكير اللفظي.

3) اختر مواد الدراسة بحكمة. تتوفر كمية كبيرة من موارد الإعداد للاختبار ولكن اختر بعناية – ليست كل هذه الموارد متساوية. للتحضير الأفضل (ومحاكاة تجربة إجراء الاختبار الحقيقي)، استخدم مواد التحضير الرسمي لـ GMAT. نظرًا لأنه تم إنشاؤها من قبل صانعي GMAT.

4) حدد نقاط ضعفك (واعمل عليها). ان التركيز على المفاهيم التي يتم اختبارها بشكل متكرر واستخدام المواد الرسمية للاختبار امران يجب القيام بهما، فمن المهم أيضًا معرفة المهارات التي تحتاج إلى مزيد من الاهتمام. قد تكون مدركًا لذاتك بما يكفي لمعرفة نقاط ضعفك، ولكن للتأكيد، خذ العديد من امتحانات الممارسة لقياس قدراتك. قم بتحليل نتائجك ومن هناك، قم بإنشاء خطة دراسة مخصصة وموجهة للمجالات التي تحتاج فيها لتعزيز مهاراتك.

5) تتبع الوقت. نظرًا لأن لديك وقتًا محددًا، فإن السرعة مهمة للنجاح في اختبار GMAT. بمجرد أن تمارس التدريب الكافي وتفهم المفاهيم، ابدأ في تتبع الوقت حتى تتمكن من تدريب نفسك على حل المشكلات بكفاءة. بالنظر إلى إجمالي مدة الاختبار ثلاث ساعات وسبع دقائق، ستحتاج إلى تسريع نفسك وفقًا لذلك أثناء التدريب على الأقسام الأربعة.

6) لا تبقى عالقًا. تذكر، هناك غرامة لعدم إكمال كل قسم من الاختبار ومع كل سؤال دون إجابة، تنخفض درجاتك بشكل ملحوظ. لا تقع في فخ التفكير الذي تحتاجه للإجابة على كل سؤال بشكل صحيح. ابذل قصارى جهدك، بالطبع، ولكن التزم باستراتيجية السرعة. لا تستثمر أكثر من دقيقتين ونصف في أي سؤال. إذا كنت في حيرة من أمرك، فقم بتخمين استراتيجي – يقودك إلى النقطة التالية.

7) استخدام عملية الإزالة. لا تضيع وقتًا عندما تصادف أسئلة لست متأكدًا من إجابتها. في حالة الشك، استبعد الإجابات الخاطئة للاقتراب من الإجابة الصحيحة. حدد أفضل الخيارات المتبقية وانتقل إلى السؤال التالي.

8) ممارسة الثقافة البصرية. لقد أثبت ان إدارة الوقت هي استراتيجية حاسمة لاختبار GMAT. هل تبحث عن طريقة واحدة بسيطة لزيادة كفاءتك؟ إتقان الثقافة البصرية، أو القدرة على قراءة الرموز والرسوم البيانية والجداول. عادة ما يتم عرض هذا النوع من البيانات المرئية في GMAT ، لذا فإن تعلم كيفية تفسيرها بسرعة يعد مهارة مهمة.

9) تحسين الرياضيات العقلية الخاصة بك. الرياضيات العقلية هي أداة لتوفير الوقت ستحتاجها في ترسانتك عندما يتعلق الأمر بالقسم الكمي. أثناء التدريب، قاوم الرغبة في الوصول إلى الآلة الحاسبة الخاصة بك في كل فرصة تتاح لك. بدلاً من ذلك، تدرب على إجراء العمليات الحسابية في رأسك. لن يكون لديك آلة حاسبة للقسم الكمي الحقيقي للاختبار، لذا فإن صقل مهارات الرياضيات العقلية أمر لا بد منه.

اقرأ أيضاً : فرصة تدريب داخلي في اليونيسف ممولة بالكامل ل عام 2021 – 2022

كيف ستفيدك شهادة GMAT ؟

شهادة الـ GMAT معتمدةٌ ومعترفٌ بها دولياً في الجامعات الدولية العالمية لكلِ من يهدف إلى تطوير دراسته في كل من الأعمال والإدارة ، وحتى الماستر في إدارة ألأعمال ويجب التحضير لهذا الاختبار قبل أشهر من دخوله ، ولذلك يجب أن تشترك به قبل مدةٍ طويلة ؛ حتى يتم تحديد موعدٍ مناسبٍ لك وذلك لأنّ لهذا الاختبار مواعيد زمنيةً محدده يقام ضمن أطرها ، ويتم تحديد المواعيد طبقاً لأعداد المسجلين فيها ، وإقبال الطلاب عليها.

10) خذ اختبارات الممارسة. إقران اختبارات الممارسة الدراسية الخاصة بك. من خلال محاكاة تجربة الاختبار الحقيقية، ستتعرف على تنسيق الاختبار والمفاهيم التي يتم اختبارها بشكل متكرر. لن يؤدي ذلك فقط إلى تعزيز ثقتك بنفسك، ولكنه سيساعدك على تحديد نقاط الضعف حتى تتمكن من العمل على النقاط التي تحتاج إلى تحسين. قبل أن تبدأ في الدراسة للاختبار، قم بإجراء اختبار تدريبي لتحديد النتيجة الأساسية الخاصة بك. بعد أن تبدأ الدراسة، قم بتقييم تقدمك بشكل دوري من خلال اختبارات الممارسة الإضافية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *