الاكتئاب أنواعه أعراضه و طرق علاجه؟

يعد الاكتئاب من أهم واخطر الأمراض في العصر الحاضر، فإنه -بالإضافة إلى صفته الوبائية – حيث يسمى عند…
مُفَكِّرْ الصحة والجمال 145

يعد الاكتئاب من أهم واخطر الأمراض في العصر الحاضر، فإنه -بالإضافة إلى صفته الوبائية – حيث يسمى عند الكثير من المختصين “بمرض العصر” أو “وباء العصر” لكثرة أعداد الذين يعانون منه”.

إذ تقدر إحصائيات منظمة الصحة العالمية عدد مرضى الاكتئاب في العالم بما يزيد على 500 مليون إنسان، وتشير بعض هذه الإحصائيات إلى أن نسبة انتشار الاكتئاب تصل إلى 7% من سكان العالم، ومن المتوقع أن تزيد هذه النسبة إلى 10% في خلال أعوام قليلة، وهو أيضاً من أخطر الأمراض في نفس الوقت لكثرة إعداد المنتحرين بسبب فشل علاجهم من هذا المرض القاتل إذ يزيد عدد حالات الانتحار في العالم الحالات عن 800 ألف شخص كل عام.

وقد حاولنا في هذا المقال بشكل عام التحدث عن كافة أنواع الاكتئاب المعروفة سواء من حيث قوتها أو شرائح الأعمار التي تصيبهم مع شرح لأشهر أنواع العلاجات المعروفة. ولحسن الحظ فإن الاكتئاب من الأمراض التي يمكن علاجها، فأغلبية المرضى (80-90%) من الذين يواظبون على العلاج الموصوف لهم يتم شفاؤهم بنسب عالية.

الاكتئاب

ما هو الاكتئاب؟

الاكتئاب هو واحد من أكثر الاضطرابات شيوعاً في العالم، وهو لا يعتبر ضعفاً أو حالة يمكن الخروج منها ببساطة، بل هو حالة مرضية تستلزم التدخل الطبي.

يؤثر على العقل والجسم معاً، كما ويؤثر على تفكير الشخص وتصرفاته. بالإضافة إلى ذلك، فهو قد يسبب العديد من المشـاكل النفسية والجسمية الأخرى، كما وقد لا يستطيع المصاب به ممارسة نشاطاته اليومية الاعتيادية بشكل طبيعي، وقد يشعر بأن الحياة لا تستحق أن يعيشها.

ومن الجدير بالذكر أن معظم الأخصائيين حالياً ينظرون إليه على أنه مرض مزمن يحتاج لعلاج طويل الأمد، مثل أمراض السكري وارتفاع ضغط الدم وغيرها من أمراض أخرى. وبالرغم من أن بعض الأشخاص يصابون به لمرة واحدة في حياتهم، إلا أن معظمهم يعاني من تكرار أعراضه.

يساعد التشخيص والعلاج الفعال في التخفيف من أو إزالة الأعراض حتى الشديدة منها، حيث أن معظم المصابين عادة ما يبدؤون بالشعور بالتحسن ويستطيعون العودة لممارسة نشاطاتهم اليومية السابقة خلال أسابيع قليلة من بدء العلاج.

يمكن أن يتراوح الاكتئاب من خفيف إلى شديد ويُعتقد أنه يؤثر على 1 من كل 10 أشخاص طوال حياتهم.

ما هي أنواع الاكتئاب المختلفة

وتشمل هذه الأنواع:

الاكتئاب السريري

سمع الكثير من الناس مصطلح “الاكتئاب السريري”. هذا يعني ببساطة أن الطبيب قد أعطاك تشخيصًا للاكتئاب بناءً على أعراضك. هذا لا يعني بالضرورة أنه النوع الخاص بك يكون أكثر حدة إذا كان لديك اكتئاب سريري ، فهذا يعني فقط أنه تم التعرف عليه من قبل الطبيب.

نوبة الاكتئاب

هذا هو الاسم الذي يعطيه الأطباء لوصف وقت الاكتئاب عند إجراء التشخيص. قد يقولون إنك تمر بـ “نوبة اكتئاب“.

الاكتئاب


يمكن وصف هذه لديك بأنها خفيفة أو معتدلة أو حادة.

إن تصنيف الاكتئابك على أنه خفيف أو معتدل أو حاد ، هو طريقة لوصف مقدار التأثير الذي تحدثه الأعراض على حياتك اليومية. هذا التصنيف عادة يساعد الأطباء في تحديد  أنواع العلاج التي يجب تقديمها لك.

اكتئاب خفيف
الاكتئاب الخفيف له بعض التأثير على الحياة اليومية ، ولكن يمكن لمعظم الناس الاستمرار في العمل بشكل جيد.

اكتئاب معتدل

وله تأثير كبير على الحياة اليومية ، مثل المنزل أو العمل / المدرسة. على سبيل المثال ، قد يعني الإصابة بالاكتئاب المعتدل ما يلي:

اكتئاب شديد
يجعل من المستحيل تقريبًا المرور في الحياة اليومية ، حيث يمكن أن يصبح تنفيذ المهام البسيطة أمرًا صعبًا للغاية. يمكن أن يؤدي أيضًا إلى انهيار العلاقات المهنية أو الشخصية.

اضطراب اكتئابي متكرر
يعاني بعض الأشخاص من “نوبة اكتئاب” واحدة فقط خلال حياتهم ، ويتعافى مزاجهم بالكامل بعد ذلك. ومع ذلك ، في بعض الحالات:

وجود أكثر من “نوبة اكتئاب”  يسمى اضطراب اكتئابي متكرر. النساء أكثر عرضة للإصابة باكتئاب متكرر مرتين مقارنة بالرجال.

اكتئاب جزئي

اكتئاب جزئي (Dysthymia) يسمى أيضًا اضطراب اكتئاب مستمر أو اكتئاب مزمن. قد يخبرك طبيبك أن لديك اكتئاب جزئي إذا كنت تشعر بانخفاض منذ أكثر من عامين.

يميل الأشخاص المصابون بالاكتئاب الجزئي إلى المرور لفترة أطول من الاكتئاب الخفيف. غالبًا ما يذهبون لرؤية طبيبهم  ليشكوا من شعور طويل الأمد بالتعب وعدم الاهتمام بالأشياء. يمكن أن يكون لديهم أيضًا نوبة اكتئاب أكثر حدة ، لكنهم لا يعودون إلى مزاجهم الطبيعي بعد ذلك.

اكتئاب تفاعلي

إذا كان مزاجك السئ مرتبطًا بحدث معين مؤلم في حياتك ، فقد يصف طبيبك هذا بالاكتئاب التفاعلي. يمكن أن يكون الحدث المؤلم أشياء مثل:

يمكن أن يسبب الكثير من الضغط ، ويمكن أن يجعل الناس يشعرون بالإحباط لفترة طويلة من الزمن.

الاضطراب العاطفي الموسمي

الاضطراب العاطفي الموسمي هو حالة صحية عقلية ناتجة عن تغير المواسم.

الاكتئاب


بشكل عام ، يبدأ الشخص المصاب بالاضطراب العاطفي الموسمي للشعور بالاكتئاب خلال أشهر الشتاء من السنة عندما يكون ضوء الشمس أقل. ثم يبدأون في الشعور بالتحسن مرة أخرى في فصلي الربيع والصيف ، وهذا ما يحدث كل عام.
بما انه يحدث كل شتاء ، يمكن اعتباره أيضًا اضطرابًا اكتئابيًا متكررًا.

الاكتئاب الذهاني

يظهر الاكتئاب الذهاني في بعض الأحيان لدى الأشخاص الذين يعانون من اكتئاب حاد جدا. إذا كنت تعاني من اكتئاب حاد ، فربما تشعر بالحزن الشديد والمنخفض لمعظم اليوم ، كل يوم. قد لا يكون لديك أيضًا أي اهتمام بفعل أي شيء. حتى إتمام أبسط مهمة يمكن أن يشعرك بان من  المستحيل إتمامها.

بعض الأشخاص المصابين بهذا المستوى من الاكتئاب قد يبدأون بالاصابة بحالة تسمى الذهان ، ويعني الإصابة بالذهان إلى جانب الاكتئاب أنك تعاني أيضًا من الأوهام أو الهلوسة.

اكتئاب مابعد الولادة

 اكتئاب ما بعد الولادة ، هو اكتئاب يحدث في أول 12 شهرًا بعد الولادة. إنه أكثر من مجرد كآبة رضيع ، حيث يمكن للمرأة أن تشعر بالقلق والحزن والدموع في الأسبوعين التاليين للولادة.

يمكن أن يحدث اكتئاب ما بعد الولادة في أي وقت في السنة الأولى بعد الولادة. قد يكون من الصعب التعرف عليه ، لأنه غالبًا ما يبدأ تدريجيًا. تتضمن العلامات التي قد تدل على إصابتك باكتئاب ما بعد الولادة ما يلي:

هل يمكن أن يصاب الرجال باكتئاب ما بعد الولادة؟

من المهم ملاحظة أن إنجاب طفل يمكن أن يكون تغييرًا كبيرًا في الحياة لكثير من الناس. في الآونة الأخيرة الرجال الذين يعانون من اكتئاب ما بعد الولادة تمت مناقشته أيضًا. يجب على الرجال الذين يشعرون باحباط شديد بعد ولادة الطفل أن يأخذوا الأمر على محمل الجد وأن يزوروا الطبيب لمناقشة أعراضهم بشكل أكبر.

ما هو ذهان ما بعد الولادة؟

في الحالات الشديدة ، النساء المصابات باكتئاب ما بعد الولادة يمكن أن تعاني من الذهان. غالبًا ما يسمى هذا ذهان ما بعد الولادة.  يحدث في حوالي 0.1 ٪ من النساء اللواتي أنجبن ، وهو أكثر شيوعًا في النساء اللواتي يعانين من مشاكل الصحة العقلية الموجودة مسبقًا.

ومن المرجح أن يحدث الذهان ما بعد الولادة في الأسابيع الأربعة الأولى بعد ولادة المرأة ، وهو أمر خطير للغاية. الأم يمكن أن تواجه الأوهام أو الهلوسة فيما يتعلق بطفلها الرضيع ، وضع طفلها في الخطر. على سبيل المثال ، قد تسمع أصواتا تقول لها أن تؤذي طفلها أو نفسها ، أو تعتقد أن شخص ما يحاول إيذائهم على حد سواء.

الاضطراب ثنائي القطب (ليس الاكتئاب)

بالرغم من أن الاضطراب الثنائي القطب حالة صحية نفسية مختلفة عن الاكتئاب ، من المهم معرفة ذلك لأن الشخص المصاب بالاضطراب ثنائي القطب يمكن أن يكون لديه أعراض الشعور بانهيار شديد لفترة طويلة من الزمن. وهذا ما يسمى الاكتئاب ثنائي القطب أو الاكتئاب الهوسي.

الشخص المصاب بالاضطراب ثنائي القطب يمكن أن يعاني أيضًا من السلوك المتطرف في فترات زمنية، والذي يُعرف بالهوس العالي أو الهوس. إذا رأيت طبيبًا عن الحالة المزاجية المنخفضة ، فقد يسألك أيضًا عن الهوس العالي المتطرف للتحقق مما إذا كنت مصابًا باضطراب ثنائي القطب.

أعراض الاكتئاب

تشمل أعراضه ما يلي:

أسباب الاكتئاب

إن أسبابه غير معروفة بالضبط، ولكن كما هو الحال مع العديد من الأمراض النفسية الأخرى فإنه يعتقد بأن هناك العديد من العوامل الكيماوية الحيوية والجينية والبيئية التي قد تسببه كما هو موضح تالياً:

هناك بعض الأدلة على أن بعض الأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب يحصل لديهم تغيرات مادية في الدماغ. وعلى الرغم من أن أهمية هذه التغيرات لم تحدد بعد، إلا أنها تساعد في تحديد أسباب الإصابة به. كما وتلعب النواقل العصبية–وهي مواد كيماوية تتواجد بشكل طبيعي في الدماغ وترتبط بالمزاج– دوراً في ذلك أيضاً. إضافة إلى ذلك، فقد يسبب الخلل في الهرمونات الإصابة بهذا الاضطراب.

أظهرت بعض الدراسات أن الاكتئاب هو أكثر شيوعاً عند الأشخاص الذين أصيب أفراد عائلاتهم به، الأمر الذي شجع الباحثين على السعي للكشف عن الجينات المسببة له.

يعتقد أن البيئة تلعب دوراً في الإصابة به بطريقة ما. وتعرف العوامل البيئية التي تساعد على الإصابة بالاكتئاب بأنها ظروف حياتية يصعب التعايش معها. وتتضمن هذه العوامل المشـاكل المالية والضغوطات النفسية العالية وفقدان شخص عزيز.

العوامـل التي تزيد من احتمالية الإصابة بالاكتئتب

يعتبر جميع الأشخاص عرضة للإصابة بالاكتئاب، فهو قد يصيب أي شخص من كل الأعراق والأصول والمستويات الاقتصادية.

ومن الجدير بالذكر أنه على الرغم من أن هذا الاضطراب قد يصيب الشخص من أية مرحلة عمرية كان—وحتى في مرحلتي الطفولة والشيخوخة—إلا أنه عادة ما يبدأ في السنوات الأخيرة من عمر العشرينات.

وعلى الرغم من أن هذا الاضطراب يصيب الجنسين، إلا أنه يشخص لدى النساء أكثر بنسبة الضعف مقارنة مع الرجال، ولكن هذا قد يعود إلى حد ما إلى أن النساء يسعين أكثر لطلب علاج لهذا الاضطراب.

ورغم أن سببه غير معروف بدقة، إلا أن الباحثين قد قاموا بتحديد عوامل معينة تزيد من احتمالية الإصابة به أو تحفز الإصابة به. وتشمل هذه العوامل ما يلي:

متى يجب طلب المساعدة الطبية؟

يعتبر الشعور بالحزن أو الانزعاج أو عدم السعادة بسبب أوضاع معينة في الحياة أمراً طبيعياً للغاية، ولكن في حالة الاكتئاب، فإن هذه المشـاعر تستمر لأسابيع أو أشهر أو حتى سنوات. كما وتكون هذه المشاعر أكثر شدة من مجرد الأشجان، ويمكن أن تؤثر سلبياً على العلاقات والعمل والنشاطات اليومية، وحتى على القابلية لتناول الطعام والاستحمام.

قد يؤدي الشعور بالاكتئاب إلى الانتحار. فإن شعرت بأي من أعراض هذا الاضطراب، فعليك بطلب المسـاعدة الطبية بأسرع وقت ممكن، فالاكتئاب لا يتحسن عادة من دون تدخل طبي، بل يمكن أن يزداد سوء إن لم يُعالج.

مضاعفات الاكتئاب

إن الاكتئاب مرض خطير ذو ضريبة فادحة على الفرد والعائلة. وتتضمن المضاعفات التي يسببها أو يرتبط بها ما يلي:

العلاجات والأدوية 

تتوفر العديد من العلاجات للاكتئاب، وتشمل العلاجات النموذجية له ما يلي:

  1. العلاج الدوائي. 
  2. العلاج النفسي. 

ويجد معظم الناس أنه يتم التوصل إلى أفضل علاج لأعراض الاكتئاب بالجمع بين العلاجين معاً.

الاكتئاب

الوقت الذي تحتاجه أدوية علاج الاكتئاب لتعمل:

قد يحتاج الحصول على الفوائد الكاملة لهذه الادوية إلى 8-12 أسبوعاً، إلا أنه يلاحظ بعض التحسن في المزاج قبل ذلك. ومن الجدير بالذكر أن هناك عوامل جينية معينة قد تؤثر على ما إذا كانت أدوية علاج الاكتئاب ستكون فعالة أم لا وعلى المدة الزمنية اللازمة حتى تتحسن الأعراض.

أما إن لم يطرأ تحسن على المزاج والأفكار، فسيقوم الطبيب بالغالب بزيادة الجرعة أو إضافة علاج آخر أو استبدال الدواء المستخدم لعلاجه بدواء آخر.

الوقاية من الاكتئاب

على الرغم من عدم وجود طريقة للوقاية من الاكتئاب، إلا أن هناك خطوات يمكن اتباعها للسيطرة على الضغوطات، الأمر الذي يزيد من مرونة الجسم ويحفز من احترام الذات. وهذه الأمور تساعد على الصمود في الأوقات الصعبة. كما وتساعد الصداقة والدعم الاجتماعي—و خاصة في أوقات الأزمات—على ذلك الصمود.

بالإضافة إلى ذلك كله، فإن العلاج حال ظهور أول أعراض المشكلة يعد أهم الأمور التي تمنع الحالة أن تزداد سوء. كما وتساعد العلاجات طويلة الأمد على منع انتكاس أعراض الاكتئآب.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

لا يمكن أن يعالج الشخص الاكتئاب بنفسه، إلا أنه يمكنك القيام ببعض الأشياء بنفسك زيادة على خطة علاجك للمساعدة على نجاحه. فإضافة إلى العلاج الطبي، قم باتباع الخطوات التالية للعناية بنفسك:

التغلب على الاكتئاب والدعم للمرضى

إن التغلب على الاكتئاب يعتبر تحدياً، فالاكتئاب يزيد صعوبة الانخراط في النشاطات والسلوكات التي تساعدك على أن تشعر بالتحسن. فللمساعدة على التغلب على هذا الاضطراب، اتبع النصائح التالية:

مواضيع قد تهمك:

التدوينة السابقة

التدوينة التالية

احدث المقالات المنشورة

تصنيف التايمز للجامعات

منذ إصدار أول نسخة منه عام 2010، كان ومازال تصنيف التايمز للجامعات العالمية يعتبر عالمياً أحد…

الحريري التعليم 73

ميزات واتس اب الجديدة كما أعلن عنها مارك زوكربيرغ

أعلن مارك زوكربيرغ أن ميزات واتس اب الجديدة ستتم إضافتها خلال الأشهر القليلة المقبلة، لعل أشهرها…

مُفَكِّرْ تقانات 11

أفضل المواقع عبر الانترنت

تعرف على أفضل المواقع عبر الانترنت لكل التصنيفات التالية: أفضل 10 مواقع للبحث عن منحة دراسية…

الحريري منوعات 19

العادات الصحية لليابانيين و التي تساعد على انقاص الوزن

إليك بعض العادات الصحية لليابانيين ل انقاص الوزن ، و التي قد تكون مفيدة لمن لا…

حمية البيض أفضل نظام صحي ل فقدان الوزن

هل سمعت عن حمية البيض من قبل و لماذا تعتبر أفضل نظام صحي ل فقدان الوزن…

اشترك مجاناً لتبقى على صلة معنا