من هو ألكسندر هاملتون – Alexander Hamilton؟

ألكسندر هاملتون Alexander Hamilton ولد في 11 يناير 1755 أو 1757 وتوفي في 12 يوليو 1804 هو رجل…
الحريري شخصيات 46

شاركها

من هو ألكسندر هاملتون – Alexander Hamilton؟

ألكسندر هاملتون Alexander Hamilton ولد في 11 يناير 1755 أو 1757 وتوفي في 12 يوليو 1804 هو رجل دولة أمريكي وأحد الآباء المؤسسين للولايات المتحدة.

وكان مفسرا وداعية للدستور الأمريكي، فضلا عن كونه مؤسس النظام المالي للبلاد، والحزب الاتحادي، وخفر السواحل الأمريكي، وصحيفة نيويورك بوست.

وكان هاملتون المنظر الرئيسي للسياسات الاقتصادية لإدارة جورج واشنطن بوصفه أول وزير للخزينة. وقد تولى زمام المبادرة في تمويل ديون الولايات من قبل الحكومة الاتحادية، فضلا عن تأسيسه البنك الوطني، ونظام التعريفات الجمركية، والعلاقات التجارية الودية مع بريطانيا.

وشملت رؤيته حكومة مركزية قوية يقودها فرع تنفيذي نشط، واقتصاد تجاري قوي، مع وجود بنك وطني ودعم للتصنيع، بالإضافة إلى تقوية الجيش. وقد واجه التحديات من سياسيي فرجينيا الزراعيين توماس جيفرسون وجيمس ماديسون، والذين شكل حزبا منافسا هو الحزب الجمهوري الديمقراطي.

وقد فضلوا الولايات القوية الزراعية والتي تحميها ميليشيات الولاية بدلا من الجيش والبحرية. ونددوا بهاملتون ووصفوه بأنه ودود أكثر مما ينبغي تجاه بريطانيا وتجاه الملكية بشكل عام، وأنه توجهه يسير نحو المدن والأعمال المصارف.

عائلة ألكسندر هاملتون

التقى هاميلتون بإليزابيث شويلر ابنة الجنرال فيليب شويلر في موريستاون في نيوجيرسي، وتزوجا عام 1780، وأنجبا ثمانية أطفال. سعت إليزابيث للحفاظ على إرث زوجها بعد وفاته عام 1804، فأعادت تنظيم جميع رسائله، وأوراقه وكتاباته بمساعدة ابنها جون تشرتش هاميلتون، وثابرت رغم الكثير من النكسات على نشر سيره الذاتية، وكانت مخلصة جدًا لذكرى أليكساندر لدرجة أنها كانت ترتدي صرّة صغيرة حول عنقها تحتوي قطع السوناتة التي كتبها لها في مطلع علاقتهما

إنجازات ألكسندر هاملتون

عندما بدأت الحرب الثّورية في عام 1775، أصبح هاملتون عنصرًا في مدفعيّة نيويورك وحارب في معارك لونغ آيلاند، وايت بلينز وترينتون.

في عام 1777 وبعد أن خاضَ هاملتون معارك نهر برادواين كريك، جيرمانتاون وبرينستون من ذلك العام، تمّت ترقيته إلى رتبة مُقدّم في الجيش القاري.

بعد أن أكمل تعليمه ، كان إغناتيوس محررًا في صحيفة واشنطن الشهرية قبل أن ينتقل إلى صحيفة وول ستريت جورنال ، حيث أمضى عشر سنوات كمراسل. في المجلة ، غطى إغناتيوس لأول مرة صناعة الصلب في بيتسبرغ

شخصيات

خلال بداية خدمته في الكفاح من أجل نيل الاستقلال الأمريكي، حازَ هاملتون على انتباه الجنرال جورج واشنطن، الذي سُرعان ما عيّنهُ  مساعدًا لهُ وواحدًا من مُستشاريه الموثوقين.

في عمله على مرّ خمس سنوات، وظّفَ هاملتون مهاراته في الكاتبة فكتب رسائل المهمّة والحسّاسة لواشنطن كما كتب العديد من التقارير حول إعادة هيكلة وإصلاح الجيش القاري.

تفاوتت الآراء حول هاميلتون إلى حد كبير، فاعتبره كل من جون أدامز وتوماس جيفرسون مجردًا من المبادئ وأرستقراطيًا إلى حد خطير، فكانت سمعته سيئة في الغالب في عصر كل من الديموقراطية الجيفرسونية والديموقراطية الجاكسونية. أما بحلول العصر التقدمي، أثنى كل من هيربرت كرولي، وهنري كابوت لودج وثيودور روزفلت على قيادته حكومةً قوية. وقد دخل العديد من الجمهوريين في القرنين التاسع عشر والعشرين في المجال السياسي بكتابة سير ذاتية تمجيدية لهاميلتون.

في سنوات تالية، تصدرت الآراء المؤيدة لهاميلتون وسمعته نهج العلماء، وفقًا لشون ويلينتز، فصوروه على أنه المهندس المثالي للاقتصاد الرأسمالي الليبرالي الحديث، ولحكومة فدرالية ديناميكية يرأسها مدير تنفيذي نشيط. في المقابل، صوّر العلماء الحديثون المؤيدون لهاميلتون جيفرسون وحلفاءه على أنهم مثاليون ساذجون وحالمون.

هاجمت الآراء الجيفرسونية القديمة هاميلتون باعتباره داعمًا للمركزية، أحيانًا لدرجة اتهامه بمناصرة الحكومة الملكية. الآثار والنصب التاريخية

صور ألكسندر هاملتون على العملات والطوابع البريدية

منذ بداية الحرب الأهلية الأمريكية، وُضعت صورة هاميلتون على فئات من العملة الأمريكية أكثر من أي شخص آخر، فظهر على الأوراق النقدية من فئات الدولارين، والـ 5 دولارات، والـ10 دولارات، والـ 20 دولارًا، والـ 50 دولارًا والـ 1000 دولار،

وظهر أيضًا على السلسلة إي إي من سندات الادخار بقيمة 500 دولار. أصدر مكتب البريد الأمريكي الطابع البريدي الأول لتكريم هاميلتون عام 1870، وتحمل الصور في إصدارات عامي 1870 و1888 النقش ذاته،

والذي صُمم تيمنًا بتمثال لهاميلتون من صنع النحات الإيطالي جوسيبي تشيراكي، وكان إصدار عام 1870 أول طابع بريد أمريكي يكرم وزير الخزانة. ويحمل الطابع التذكاري الأحمر من فئة ثلاثة سنتات، والذي صدر عام 1957 احتفالًا بالذكرى الـ 200 لميلاد هاميلتون، تمثيلًا لمبنى الفيديرال هول الواقع في مدينة نيويورك.

وفي التاسع عشر من مارس 1956 أصدر مكتب بريد الولايات المتحدة طابع الحرية من فئة خمسة دولارات تكريمًا لهاميلتون.

أشهر أقوال ألكسندر هاملتون

أعتقدُ أنّ العدالة هي الواجب الأوّل المطلوب من المُجتمع.

التدوينة السابقة

التدوينة التالية

مقالات مرتبطة بالتصنيف

الأحدث من موقع مفكر

فرصة تدريب داخلي في اليونيسف ممولة بالكامل ل عام 2021 – 2022

يوفر البرنامج تدريب داخلي في اليونيسف 2021/ 2022 الممول بالكامل للطلاب والخريجين الجدد الفرصة لاكتساب خبرة عملية مباشرة… قراءة المزيد

دراسة : صيف ساخن و زيادة متواترة ل موجات الحرارة الشديدة بسبب الاحترار العالمي في المستقبل

توقعت دراسات علمية سابقة صيف ساخن و زيادة وتيرة ل موجات الحرارة الشديدة بصفة عامة بسبب الاحترار العالمي،… قراءة المزيد

طريقة زراعة صبار الألوفيرا و ما هي الألوفيرا السامة ؟

طريقة زراعة صبار الألوفيرا، صبار الألوفيرا مشتق من الكلمة العربية alloeh التي تعني “مادة مرّة ولامعة” ، و”… قراءة المزيد

منحة جامعة كوريا الجنوبية أو منحة جامعة سيول 2022

منحة جامعة كوريا الجنوبية أو منحة جامعة سيول 2022 نقدم لكم المنح الدراسية في جامعة سيول الوطنية في… قراءة المزيد